أمير الشهداء.. 33 عاماً على اغتيال خليل الوزير "أبو جهاد"فتـــح منصور في رسائل متطابقة: الاحتلال يواصل فرض القيود بحق شعبنا ومقدساته حتى في شهر رمضانفتـــح مشروع قانون أمام الكونغرس يربط المساعدات الأميركية لإسرائيل باحترام الحقوق الفلسطينيةفتـــح "اليونسكو" تتبنى قرارا جديدا بشأن الإجراءات الإسرائيلية في القدس القديمةفتـــح الشيخ: لن نسمح بان يكون ثمن الانتخابات سياسيا التنازل عن القدسفتـــح محاكم الاحتلال تمدد اعتقال ثلاث أسيراتفتـــح الرئاسة تدعو المجتمع الدولي لوقف العدوان الإسرائيلي على الأقصىفتـــح الرجوب القيادة مستمرة في حشد الضغوط الاقليمية والدولية على اسرائيلفتـــح 4 أسرى يدخلون أعوامهم الـ 20 في سجون الاحتلالفتـــح تدهور الوضع الصحي للأسير محمد أبو عيشة من الخليلفتـــح الخارجية: المشاريع الاستيطانية القائمة تهدف لترسيخ الضم ومنع تجسيد دولتنا الفلسطينيةفتـــح "مركزية فتح" تكشف عن اجتماعات واسعة لبحث إجراء الانتخابات بالقدسفتـــح الاحتلال يعتقل 10 شبان من عائلة واحدة في بلدة تقوع شرق بيت لحمفتـــح هزتان أرضيتان تضربان محافظة السليمانية شمال شرق العراقفتـــح ارتفاع طفيف على درجات الحرارة مع بقاء الأجواء باردةفتـــح إدارة معتقل "ريمون" تماطل بعلاج الأسير باسم أبو ظاهر وتهمل وضعه الصعبفتـــح إدارة معتقل "ريمون" تماطل بعلاج الأسير باسم أبو ظاهر وتهمل وضعه الصعبفتـــح 45 مستوطنا يقتحمون باحات المسجد الأقصىفتـــح ثلاثة أسرى يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعامفتـــح الحزب الديمقراطي الكندي الجديد يتبنى مقاطعة منتجات المستوطناتفتـــح

الاتحاد العام للكتّاب والأدباء يستضيف ندوة عن الأدب والثورة

07 يناير 2021 - 07:06
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:


غزة - إعلام فتح: استضاف الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، في مقره بمدينة غزة ندوة تحت عنوان (الأدب والثورة بين الواقع والمأمول) بتنظيم مفوضية المنظمات الشعبية والجماهيرية في حركة فتح،المكتب الحركي المركزي للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، المحافظات الجنوبية.
وأدار الندوة عضو الأمانة العامة في الاتحاد الأديب شفيق التلولي، الذي رحب بالحضور والمحاضرين، عابرًا في كلمته على تاريخ الثورة الفلسطينية ودور الكتّاب والأدباء في تثوير القلم وتنوير الدرب للخلاص من الاحتلال.
من جهته أكد الأمين العام المساعد الروائي عبدالله تايه على أهمية دور الثقافة والمثقفين في صقل الوعي العام بالمعرفة و الأدب، وتطرق إلى محطات مهمة في الثورة الفلسطينية كاشفًا عن دور المبدعين فيها، إلى درجة أن يكون الكاتب والفنان من أهم مرتكزات الثورة، ولسان حالها، ومقدمًا في ورقته توصيات لقيادة حركة فتح ورئيس مجلس الوزراء بضرورة فصل الثقافة عن الإعلام، ودعم الكتّاب.
وفي ورقته أكد الكاتب والباحث ناهض زقوت، نائب أمين سر المكتب الحركي للكتّاب والأدباء على دور الطليعة الأولى من المثقفين، في تبني أهداف الثورة الفلسطينية، وبناء مؤسسات ثقافية داخل منظمة التحرير، وتطور هذه المؤسسات لتواكب الأحداث والتطورات على أرضية التحرر والخلاص من الاحتلال، وبناء النفس وتقوية الإرادة الوطنية، معرجًا على تفاصيل كثيرة أثرت الندوة.
كما تداخل العديد من الحضور النخبوي، طارحين الأسئلة ومعطين معلومات مهمة حول الثقافة كفعل وقوة ناجزة ورافعة للروح المعنوية عند كل مواجهة، وفي تشكيل الوعي الجمعي في المجتمعات الفلسطينيةوللحفاظ على الموروث وإبقاء الذاكرة في حالة استنفار للتصدي ومقاومة الرواية المزيفة للمحتل.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أبريل
    2021
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

يُصادف اليوم السبت، العاشر من نيسان، الذكرى الثامنة والأربعين لاغتيال القادة الثلاثة، كمال عدوان وكمال ناصر ومحمد يوسف النجار (أبو يوسف النجار) ... ليلة العاشر من أبريل/نيسان عام 1973، كانت ساعة الصفر المقررة لدى جهاز "الموساد" الإسرائيلي لتنفيذ عملية اغتيال القادة الثلاثة في بيروت، لنشاطهم البارز في حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" والمقاومة الفلسطينية، وبدعوى مشاركتهم في التخطيط لعملية ميونخ في سبتمبر/أيلول 1972. #عملية_الفردان

اقرأ المزيد